هل يجوز تأخير صلاة العشاء، اوجب الله سبحانه وتعالى على عبادة المسلمين مجموعة من العبادات التي يجب عليهم القيام بها في اليوم والليلة لنيل الأجر والثواب من الله سبحانه وتعالى وعدم القيام بها يوجب على صاحبها العقاب، ومن أبرز وأهم هذه العبادات الصلوات الخمس والتي هي من اعظم العبادات بعد النطق بالشهادتين فهي ركن من أركان الإسلام، وقد فرض الله سبحانه وتعالى هذه العبادة في السماء السابعة، كما أنها تعتبر أول ما يسال عليه المرء يوم القيامة، فيتساءل كثيرون هل يجوز تأخير صلاة العشاء.

ما المقصود بمواقيت الصلاة

لقد أخبر النبي محمد صلى الله عليه وسلم عن مواقيت الصلوات المختلف’، فقد فرض الله سبحانه وتعالى في اليوم والليلة خمسة صلوات في أوقات محددة بينها لنا النبي محمد صلى الله عليه وسلم بقوله: “وَقْتُ الظُّهْرِ إذا زالَتِ الشَّمْسُ وكانَ ظِلُّ الرَّجُلِ كَطُولِهِ، ما لَمْ يَحْضُرِ العَصْرُ، ووَقْتُ العَصْرِ ما لَمْ تَصْفَرَّ الشَّمْسُ، ووَقْتُ صَلاةِ المَغْرِبِ ما لَمْ يَغِبِ الشَّفَقُ، ووَقْتُ صَلاةِ العِشاءِ إلى نِصْفِ اللَّيْلِ الأوْسَطِ، ووَقْتُ صَلاةِ الصُّبْحِ مِن طُلُوعِ الفَجْرِ ما لَمْ تَطْلُعِ الشَّمْسُ، فإذا طَلَعَتِ الشَّمْسُ فأمْسِكْ عَنِ الصَّلاةِ، فإنَّها تَطْلُعْ بيْنَ قَرْنَيْ شيطانٍ”، وبالتالي فإن عدد الصلوات خمس صلوات في اليوم والليل محددة بأوقات معلومة لا تصح في غيرها.

هل يجوز تأخير صلاة العشاء

شاهد أيضاً: تفسير رؤية اقامة صلاة العشاء المنام و اهم الدلالات حوله

هل يجوز تأخير صلاة العشاء

ورد عن أهل العلم بأنه يستحب للمسلمين أن يقوموا بالعمل على تأخير صلاة العشاء فقد كان النبي محمد صلى الله عليه وسلم يؤخرها لثلث الليل، كما ورد عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أنها قالت: “أَعْتَمَ النبيُّ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ ذَاتَ لَيْلَةٍ حتَّى ذَهَبَ عَامَّةُ اللَّيْلِ، وَحتَّى نَامَ أَهْلُ المَسْجِدِ، ثُمَّ خَرَجَ فَصَلَّى، فَقالَ: إنَّه لَوَقْتُهَا لَوْلَا أَنْ أَشُقَّ علَى أُمَّتِي وفي حَديثِ عبدِ الرَّزَّاقِ: لَوْلَا أَنْ يَشُقَّ علَى أُمَّتِي”:

هل يجوز تأخير صلاة العشاء

  • فإذا تيسر على المسلمين أن يقوموا بتأخير أداء صلاة العشاء دون مشقة فهو أفضل من تعجيلها.
  • لكن يجب الإشارة إلى أنه لا يجوز تأخيرها إلى بعد منتصف الليل بل تأخر لثلث الليل الأول.
  • ولو كان يشق على المسلمين تأخيرها فيعتبر تعجيلها مشروع والله أعلى وأعلم.

شاهد أيضاً: تفسير حلم رؤية صلاة العشاء في المنام

حكم تأخير صلاة العشاء للنساء

ورد عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم جواز واستحباب تأخير صلاة العشاء لكل من الرجال والنساء على حد سواء، فقد كان النبي محمد صلى الله عليه وسلم يقوم بتأخيرها إلى ثلث الليل فلو تمكن المسلمون من الرجال والنساء أن يقوموا بتأخيرها دون حدوث مشقة عليهم، فهذا يعتبر أفضل واثوب أما لو كان فيها مشقة، فيمكن تعجيلها فالنبي محمد صلى الله عليه وسلم قد كان يعجل فيه صلاة العشاء عندما يرى المسلمون قد اجتمعوا على عجل ويؤخرها لو رآهم قد تباطؤوا في الاجتماع لها.

وقت صلاة العشاء

يكون وقت صلاه العشاء بمغيب الشفق وذلك بإجماع أهل العلم ويقصد بالشفق الذي يدخل وقت العشاء فيه هو الشفق الأحمر الذي يكون في أول الليل وهذا برأي علماء المالكية والشافعية والحنابلة، كما أن الشفق يعرف عند العرب بأنه الحمراء ودليل ذلك ما رواه أبو موسى الأشعري رضي الله عنه:

  • “عَنْ رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، أنَّهُ أَتَاهُ سَائِلٌ يَسْأَلُهُ عن مَوَاقِيتِ الصَّلَاةِ، فَلَمْ يَرُدَّ عليه شيئًا….. ثُمَّ أَمَرَهُ فأقَامَ العِشَاءَ حِينَ غَابَ الشَّفَقُ… ثُمَّ أَخَّرَ العِشَاءَ حتَّى كانَ ثُلُثُ اللَّيْلِ الأوَّلُ، ثُمَّ أَصْبَحَ فَدَعَا السَّائِلَ، فَقالَ: الوَقْتُ بيْنَ هَذَيْنِ.

آخر وقت لصلاة العشاء

يوجد اختلاف بين أهل العلم حول آخر وقت لأداء صلاة العشاء على مجموعة من الآراء لعل أبرزها وأشهرها أن آخر وقتها الاختياري إلى نصف الليل بينما آخر وقتها الضروري هو طلوع الفجر الأول وهذا هو رأي الإمام أحمد والشافعي وبعض المالكية وابن قدامه وابن تيميه وابن باز:

  • وقد استدلوا على ذلك بما رواه أنس بن مالك رضي الله عنه عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم أنه قال: “نَعَمْ أخَّرَ لَيْلَةً صَلَاةَ العِشَاءِ إلى شَطْرِ اللَّيْلِ، ثُمَّ أقْبَلَ عَلَيْنَا بوَجْهِهِ بَعْدَ ما صَلَّى، فَقَالَ: صَلَّى النَّاسُ ورَقَدُوا ولَمْ تَزَالُوا في صَلَاةٍ مُنْذُ انْتَظَرْتُمُوهَا”.
  • بينما يتمثل القول الثاني في أن آخر وقت العشاء يعتبر عند منتصف الليل ولا يوجد وقت ضرورة وكان هذا راي الشيخ ابن عثيمين والألباني.
  • واستدلوا على ذلك بقول الله سبحانه وتعالى: {أَقِمِ الصَّلاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا}.

طريقة أداء صلاة العشاء

بعد أن قمنا بالإجابة على سؤال هل يجوز للمسلم أن يؤخر صلاة العشاء سنتطرق لمعرفة الهيئة  التي يتم فيها أداء صلاة العشاء، كما بينها لنا النبي محمد صلى الله عليه وسلم فقد فرض الله سبحانه وتعالى في اليوم والليلة خمسة صلوات على المسلمين لكل منها عدد ركعات يختلف عن الآخر، وتتمثل هيئة صلاة العشاء على أكمل وجه في التالي:

  • الاستعداد لهذه الصلاة بالوضوء والتطهر.
  • استقبال القبلة وتكبيرة الإحرام مع القيام بستر العورة والنظافة في المكان.
  • قراءة سورة الفاتحة مع ما تيسر من القرآن الكريم في أول ركعتين.
  • وفي الركعتين الأخيرتين يقرأ المسلم سورة الفاتحة فقط.
  • حيث تكون صلاة العشاء أربع ركعات كاملة.
  • بعد الركعة الثانية يجلس المسلم للتشهد الأول.
  • وبعد الرابع يجلس التشهد الأخير ويختم الصلاة بتسليمتين.

هل يجوز تأخير صلاة العشاء، وفي نهاية هذا المقال قمنا بالتعرف على حكم تأخير صلاة العشاء، بالإضافة إلى حكم تأخيرها للنساء ومتى يكون وقت صلاة العشاء وآخر وقت لأدائها وكيفية أداء هذه الصلاة، كما بينها لنا النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

قد يعجبك