هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام، الدين الإسلامي من أنه أن يقوم بالتيسير على الناس، في الأحوال التي يحتاجون بها للتخفيف. إن الإنسان لا يبقى على وتيرة واحد بل هو يتقلب ما بين الصحة والمرض، والجوع والعطش وكذلك الإقامة والسفر، ومن المعلوم أن السفر فيه تعب شديد على الإنسان ويكابد فيه المشقة، في هذا المقال نتطرق للحديث حول موضوع هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام.

مدة الجمع والقصر للمسافر

شرع ديننا الإسلامي الحنيف للمسافر الجمع وكذلك القصر في الصلاة الرباعية؛ وذلك من باب التخفيف والتيسير عليه، وهذا الأمر من قمة سماحة الإسلام، المسألة التي لم يرد فيها دليل شرعي فإن فيها الأقوال التي تناسب وضع المسافر، فيما يلي أراء العلماء في مدة الجمع والقصر للمسافر:

  • القول الأول: (جمهور الفقهاء) ذهب جمهور الفقهاء إلى أنّ المدة التي تجيز للمسافر القصر في الصلاة هي مسيرة يومين؛ أي ما يُساوي ثمانين كيلومترًا فأكثر.
  • القول الثاني (الحنفيّة) ذهب فقهاء الحنفيّة إلى القول بأنّ المسافة التي يجوز للمسافر قصر الصلاة بها وجمعها هي سير ثلاثة أيّامٍ بلياليها.
  • القول الثالث: (ابن تيمية) ذهب بعض العلماء وعلى رأسهم شيخ الإسلام ابن تيمية إلى أنّ تحديد المسافة التي يجوز معها القصر ترجع إلى العادة والعرف؛ فالمسافة التي يُعتد بها في عُرف أهل البلد سفرًا؛ فإنه يجوز قصر الصلاة فيها.

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام

هل يجوز الجمع والقصر في السفر لمدة أسبوعين

اختلاف أمة أهل العلم على ما يشكل على الناس من مواقف وأحكام؛ ليس من قبيل الاختلاف المذموم بل اعتبر الشارع الحكيم أن هذا الاختلاف رحمة، نورد فيما يلي مسألة هل يجوز الجمع والقصر في السفر لمدة أسبوعين:

  • رأي المذهب الحنفي في الجمع والقصر أن أكثر مدة يجوز فيها للمسلم المسافر القيام بالرخصة هي لمدة أسبوعين كاملين.
  • أما المذهب الشافعي فإنه يرى بجواز جمع الصلاة فيا بعد ذلك.
  • علماء الدين وبعض المذاهب الفقهية كانت لهم آراء مختلفة في تحديد الوقت الذي يجوز للمسافر أن يجمع ويقصر فيه في الصلاة.
  • ذهب بعض الفقهاء إلى أن الوقت الذي يرخص فيها للمسافر أن يقصر في الصلاة بهو ثلاثة أيام بليالها.
  • يشترط لصحة الجمع والقصر أن يعقد نيته في المكوث في البلد المسافر إليها.
  • يستثنى من الأيام الثلاثة يوم الوصول ويوم مغادرة بلد الإقامة.
  • معنى ذلك أن المسلم إذا أراد السفر إلى مكان آخر، وكانت المسافة بين نقطة الانطلاق ونقطة الوصول ما يقارب ٨٠ كيلو متر، وظل السفر مستمرًا ثلاث أيام فإنه يجوز له القصر والجمع في صلاته.

شاهد أيضا: هل يجوز الجمع والقصر في السفر لمدة اسبوعين اسلام ويب

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام ابن باز

في كل مائة عام يبعث الله عز وجل من يجدد هذا الدين، ويعتبر العلامة الشيخ ابن باز أحد المجددين، وكان له رأي في مسألة الجمع والقصر، فعندما سُئل عن هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام ابن باز أجاب بقوله:

  • يقول الشيخ ابن باز أن المسافر تنطبق عليه أحكام السفر في حال كانت المسافة المنوي قطعها 80 كيلو متر فأكثر.
  • كافة المسافرين الذين يقطعون هذه المسافة لهم الحق في استخدام رخص السفر لفترة ثلاثة أيام ومن بينها المسح على الخفين، وكذلك جمع الظهر مع العصر جمع تقديم، وأيضا المغرب مع العشاء جمع تأخير.
  • عندما يصل المسافر للبلد التي يقصدها وأراد المكوث بها لما يزيد عن أربعة أيام، فإنه لا يتعين عليه الأخذ بالرخص.
  • أما إن نوى الإقامة لفترة أربعة أيام فما دون فإن يجوز له الأخذ برخص السفر.

شاهد أيضا: متى يبدأ وقت صلاة الجمعة ومتى ينتهي

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام – إسلام ويب

إن الجمع بين الصلاتين رخصة من الرخص التي أباحها الله لعباده في السفر عند الجمهور وهو مخير في أن يأخذ بها أو يتركها، بناءً على ذلك وضع الفقهاء رأيهم في مسألة هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام – إسلام ويب فكانت على النحو التالي:

  • إذا جمع الشخص في السفر،في المدة المقررة شرعًا وهي أربعة أيامٍ فأقل فلا حرج عليه.
  • وإن جمع بين الصلاتين وكان مقيماً في البلد أكثر من أربعة أيام، فإن كان الجمع تقديم، فإن الصلاة الثانية التي تم جمعها مع ما قبلها لا زالت في الذمة لم تبرأ منها، لأنك أديتها قبل وقتها،ويجب عليك إعادتها.
  • أما إن كنت الجمع تأخيرٍ فإن صلاتك صحيحة، لأن الرخص المتعلقة بالسفر قد زالت عنك من خلال تجاوز الحد في المدة المذكورة، والله أعلم.

شاهد ايضا: تفسير حلم رؤية القصر في المنام

هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام

إلى هنا نكون قد وصلنا لختام هذا المقال، الذي كان يحمل عنوان هل يجوز الجمع والقصر في السفر أكثر من ثلاث أيام، بالإضافة إلى تفصيل هذه المسألة عن أشهر العلماء من بينهم ابن باز رحمه الله.

قد يعجبك