هل يجوز الاحتفال بالمولد النبوي الشريف

morahabsh87 12 أكتوبر 2021 , 07:55

الاحتفال بالمولد النبوي هل يجوز يدور هذا السؤال في أذهان الكثير من الأشخاص ودائمًا ما يشغل تفكيرهم نظرًا لإقامة الاحتفالات المختلفة والمتنوعة في كثير من الدول العربية كل عام بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.

الاحتفال بالمولد النبوي هل يجوز

اختلفت الآراء حول جواز الاحتفال بالمولد النبوي من عدم جوازه ونوضح الإجابة على سؤال الاحتفال بالمولد النبوي هل يجوز أم لا؟ حسب رأي الأزهر فيما يلي:

  • يرى الأزهر أن الاحتفال بالمولد النبوي عنوان لِمحبه الرسول عليه الصلاة والسلام وكذلك ركن من الأركان الخاصة بالإيمان.
  • يقول كذلك الأزهر أنه عندما سئل النبي عن سبب صوم يوم الإثنين قال عليه السلام «ذاكَ يَومٌ وُلِدتُ فِيهِ» ويعتبر ذلك إذن واضح على مشروعية إقامة الاحتفال.
  • بعض الآراء تؤكد عدم جواز الاحتفال بالمولد النبوي لأنها تعتبر بدعة منكرة ومستحدثة.
  • ترى فئة أخري من العلماء والأئمة أن الاحتفال بالمولد النبوي يجلب الخير والبركة والنفع الديني وكذلك تعظيم وتكريم للنبي عليه الصلاة والسلام.

ما هو المولد النبوي

هو مولد سيد الخلق وهادي الأمة محمد صلى الله عليه وسلم ونعرض لكم نبذة مختصرة عن المولد النبوي الشريف في الآتي:

  • هو اليوم الذي ولد فيه الرسول عليه الصلاة والسلام ويوافق ذلك اليوم ١٢ من ربيع الأول كل عام هجري.
  • يبدأ الكثير من الدول العربية الإعداد والتجهيز لذلك اليوم عندما يقترب موعد الاحتفال.
  • أكثر الدول العربية احتفالًا بذلك اليوم سوريا ومصر ولبنان والإمارات وتونس.
  • يتم في ذلك اليوم تقديم الحلوى والعرائس المزينة الخاصة بالبنات وكذلك الحصان الذي يشتريه الأولاد.
  • تقوم بعض الدول بإعطاء العاملين فيها إجازة رسمية للاحتفال بذكرى المولد النبوي الكريم.
  • تختلف المظاهر التي يتم إقامتها في يوم مولد النبي عليه الصلاة والسلام مثل قراءة القرآن الكريم والذكر والمدح والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الاحتفال بالمولد النبوي هل يجوز عند الأئمة الأربعة

أصحاب المذاهب الأربعة يرون أن الاحتفال بالمولد النبوي بدعة مستحدثة لذلك لا يجوز الاحتفال به ونوضح بعض آرائهم في الآتي:

  • يرى المذهب المالكي وكذلك علماء المالكية أن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بدعة منكرة ومن يفعلها يقوم بإرضاء أهوائه ورغباته والناس أجمعين على حساب دين الله.
  • يقول الإمام الشافعي في ذلك الشأن أن الاحتفال بالمولد النبوي ليس له أصل في كتاب الله وسُنة نبيه العظيم وكذلك أن الاحتفال بدعة مذمومة.
  • ما تم ذكره عن الإمام أحمد بن حنبل بخصوص الاحتفال بالمولد النبوي ما هو إلا ذكر مولد خير البشرية محمد صلى الله عليه وسلم ولكن ليس احتفال بالمولد.
  • أن الاحتفال يعد من مظاهر المبالغة في عملية التكريم والتعظيم والغلو في الدين أيضًا الذي قد يؤدي بصاحبه إلى الشرك.
  • يروا المذاهب الأربعة أن الاحتفال بالمولد النبوي لا يجوز فلم يحتفل به الصحابة أو الخلفاء الراشدين أو التابعين من قبل.
  • أن الاحتفال بالمولد النبوي ظهر في القرن الرابع الهجري وقام العبيديون بإقامة الاحتفالات المتنوعة لإحياء تلك الذكرى.

حكم الاحتفال بالمولد النبوي عند الصوفية

احتفل اَلصوفيين بالمولد النبوي بعد العبيديون، فيجوز الاحتفال بالمولد عندهم وكانت تتمثل مظاهر الاحتفال عند الصوفية فيما يلي:

  • تحتوي الاحتفالات الخاصة بالمولد النبوي عند الصوفية على دق الطبول والرقص والمخالطة بين كلًا من النساء والرجال والعديد من العادات المنكرة والمخالفة للشريعة الإسلامية.
  • القيام بإعداد الحلوى المتنوعة وتقديمها في ذلك اليوم للحضور والضيوف.
  • إلقاء الخطب والمواعظ على الحاضرين وإنشاد القصائد الخاصة بالاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف.
  • إقامة حلقات المدح والابتهال في بعض الأماكن المخصصة لذلك كَالمساجد والبيوت والقاعات.

الاحتفال بالمولد النبوي هل يجوز عند بن عثيمين

يرد بن عثيمين على مسألة الاحتفال بالمولد النبوي هل يجوز في النقاط التالية:

  • يقول بن عثيمين لا يجوز الاحتفال بالمولد النبوي بأي شكل من الأشكال فذلك يعتبر بدعة ولا أصل له في الشريعة الإسلامية.
  • يعتبر بن عثيمين أن الاحتفال بالمولد النبوي ضلاله وبدعة استحدثت على الدين الإسلامي ولم يكن لها أي وجود في أيام النبي عليه السلام ولا الصحابة.
  • يري كذلك إمكانية إقامة الاحتفال بذكرى المولد النبوي عن طريق إحياء واتباع سُنه النبي والصلاة والسلام عليه بشكل متكرر.

قدمنا في هذا المقال الاحتفال بالمولد النبوي هل يجوز وما هو المولد النبوي الشريف ورأي الأئمة الأربعة في موضوع الاحتفال بالمولد النبوي بالإضافة إلى آراء كلًا من الأزهر وبن عثيمين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *