هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية، الدين الإسلامي يعامل الغير معاملة جيدة أيًا كانت ديانته وذلك بسبب المعاهدات الموجودة بين الطرفين، إن في تلك المعاملة استمالة لقلب العدو في الدخول في الإسلام أو إتقاء شره، قد يعيش المسلمون في بلاد غير عربية أو يعيش المشرك في بلاد العرب ويكون بذلك جارًا للمسلم، عليه أن يعامله معاملة طيبة، لذلك يتبادر إلى الذهن هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية، نجيب على هذا السؤال في المقال التالي.

هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية

أبرم رسول الله صلى الله عليه وسلم العديد من المواثيق والمعاهدات بين المشركين حتى يأمن مكرهم، من ذلك نستنتج جواز التعامل معهم، لكن في يوم عيد الأضحى هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية:

  • قال الفقهاء بأنه لا حرج من إعطاء غير المسلم لحم الأضحية، وعلى الأخص إن كان هذا الشخص من الجيران أوالأقارب.
  • استنبط العلماء الحكم على هذه المسألة من قوله تعالى: ( لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ) الممتحنة / 8.
  • وجه الدلابة من الآية الشابقة: أن إعطاء غير المسلم من الاضحية هو من باب البر الذي سمح الله عز وجل لنا بفعله.
  • يقول فقهاء المسلمين ومن بينهم ابن قدامة الحنبلي أنه الاضحية صدقة مستحبة، فيجوز إطعام غير المسلم منها قياسًا على صدقة التطوع التي يجوز إعطائها لأهل الذمة وأسرى الحرب.

شاهد أيضا: هل يجوز الاضحية بالمعز وشروط الأضحية من الماعز

هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية

حكم اعطاء غير المسلم من الأضحية

الأئمة الأربعة كان لهم الفضل العظيم في بيان كافة أحكام الشريعة الإسللامية وتوضيح الآيات والأحاديث واستنباط الأحكام الشرعية منها، نتطرق فيما يلي إلى حكم إعطاء غير المسلم من الأضحية:

  • القول نظرتي: (المالكية) قالوا بكراهة إطعام الكافرين من الأضحية، وفي ذلك قال الإمام مالك رحمه الله: “غيرهم أحب إلينا”.
  • القول الثاني: (الشافعية) قالوا بحرمة إطعام الكافرين من الأضحية إن كانت واجبة في حق المسلم، أما الأضحية المندوبة فيُكره ذلك
  • القول الثالث: ( الحنفية والحنابلة) يجوز اعطاء غير المسلم أو الكافر من الأضحية لأن ذلك من أشكال البر الذي أمرنا الله تعالى بالتعامل به مع غير المسلمين.
  •  رخّص بعض أهل العلم في جوزا اعطاء غير المسلم بشرط أن يكون من غير المحاربين.
  • في مسألة إرسال الأضحية لبلد غير بلد المضحي ففي ذلك خلاف بين أئمة العلم، ونظرتيى أن لا يفعل ذلك ما لم يكن هناك مصلحة شرعية معتبرة مثل غِنى أهل البلد وحاجة غيرهم من المسلمين في البلاد الأخرى.

شاهد أيضا: من اراد ان يضحي فما الواجب عليه

هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية

حكم اعطاء غير المسلم أو الكافر من لحم الأضحية ابن باز

يقول الإمام ابن باز رحمه الله عندما سُأل عن حكم اعطاء غير المسلم من لحم الأضحية: أنه لا حرج أن يعطى له؛ لقول الله تعالى: (لا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ) [الممتحنة:8] فإن الكافر الذي لا حرب بيننا وبينه، هو من المستأمنين أو قد يكون معاهدًا يُعطى من الاضحية ومن الصدقة أيضا، وذلك من أجل نشر سماحة الإسلام وعدله، ومن الممكن أن هذا الأمر يجعله يدخل في الدين الإسلامي؛ لذلك يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية.

شاهد أيضا: شروط الأضحية من الغنم إسلام ويب

هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية

هل يجوز اشتراك المسلم وغير المسلم في أضحية واحدة

إذا أراد مجموعة من الأشخاص الاشتراك في الاضحية وكان من بينهم من غير المسلمين هل يجوز اشتراك المسلم وغير المسلم في أضحية واحدة:

  • أجاز مجمع البحوث الإسلامية اشتراك المضحى وغيره _ بنية العقيقة_ سواء من المسلمين أم من أهل الذمة في أضحية واحدة.
  • يشترط أن تكون الاضحية من الإبل أو البقر، ولا يجوز الاشتراك في الغنم أو الشاة لصغر حجمها.
  • إن اشتراك غير المسلم مع المسلمين في الأضحية، حتى لو كان أحد الأطراف من غير المضحي فإنه يجوز لك  في بهيمة الأنعام من الإبل والبقر والجاموس؛ وبهذا القول أفتى الشافعي والإمام احمد بن حنبل.
  • لحم الأضحية له أن يأكل منه وأن يتصدق وأن يدّخر لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر جماعة المسلمين كما جاء في الصحيحين وغيرهما.

هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية

إلى هنا وصلنا لنهاية هذا المقال وتحدثنا حول موضوع هل يجوز اعطاء غير المسلم من الاضحية، كما أوردنا بعض المعلومات حول حكم إعطاء الكافر من لحم الأضحية عند العلامة ابن باز، كما تحدثنا اشراك غير المسلمين في الاضاحي.

قد يعجبك