ما هو التعليم المدمج

morahabsh87 10 نوفمبر 2021 , 19:35

ما هو التعليم المدمج والذي انتشر بشكل كبير في بداية الألفية الثانية في عصرنا الحالي، فإن التكنولوجيا المعلوماتية أصبحت جزء من كل شيء في حياتنا اليومية وأصبحنا نستخدمها بشكل مستمر في التعليم والعمل والترفيه وكل شيء تقريبًا وبالأخص بعد انتشار الإنترنت بشكل واسع جدًا فأصبحت التكنولوجيا تسهل علينا الكثير من الأشياء، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن التعليم المدمج بكل تفاصيله.

اسئلة صراحة قوية

ماهو التعليم المدمج

التعليم المدمج هو أحد البرامج التعليمية الرسمية والتي تعمل على المزج بين التعليم العادي في المدرسة كما تعودنا والتعليم عن بعد عبر الإنترنت، ولهذا تم تسميته بالتعليم المزدوج أو التعليم المختلط كما أطلق عليه اسم: “Blended Learning” باللغة الإنجليزية، وفي هذه النوعية من الدراسة يتعلم الطالب بشكل جزئي عن طريق الوسائل والأدوات الإلكترونية والتطبيقات الحديثة التي صممت خصيصًا لهذه المهمة.

اسئلة صراحة

كيف يتلقى الطالب تعليمه المدمج

في التعليم المدمج يدرس الطالب بشكل جزئي عن طريق الإنترنت بجانب تعليمه في المدرسة أو الجامعة من قبل المدرسين والدكاترة ويتم حاليًا تطبيق نظام التعليم المزدوج في جميع دول العالم.

مميزات التعليم المدمج

بعد فهم ما هو التعليم المدمج سوف نشرح الآن مميزاته، للتعليم المدمج الكثير من المميزات التي جعلته ينتشر حول العالم بشكل سريع ومن أهم هذه المميزات الآتي:

  • تسهيل الحصول على أي معلومات دراسية في أي مكان حول العالم مما جعل التعليم المدمج كفاءته أعلى من التعليم التقليدي.
  • إتاحة الاختيارات المتعددة للطالب في اختيار طريقة التعليم الأفضل بالنسبة له وذلك يتحدد حسب شخصية الطالب ورغباته.
  • يساهم التعليم المدمج في تحسين سلوك الطالب وتساعد على تطور استيعابه للمواد الدراسية.
  • تخفف من التوتر عند المدرسين والطلاب بسبب عدم الارتباط بأوقات محددة مما يخلق مرونة في اختيار الأوقات المناسبة لكلا الطرفين بدون ضغوطات.
  • التقييم الإلكتروني للطالب عن طريق الحاسب الآلي وبرامج التقييم الحديثة وذلك يمنع فرصة حدوث الخطأ في تقييم الطلاب في الاختبارات.
  • التعليم عبر الإنترنت ومن المنزل جعل المهمة أسهل بكثير عن قبل ويعود ذلك بشكل إيجابي على الطالب والمدرس.
  • أصبح التعليم الإلكتروني أكثر متعة وتطورًا عن قبل.

اقرأ أيضاً: الدليل التشغيلي الإشرافي لاستئناف الدراسة لعام 1443

 سلبيات التعليم المدمج

بعد أن تحدثنا بشكل مفصل عن مميزات التعليم المدمج يجب علينا عدم التغاضي عن سلبياته ومهما كانت له من إيجابيات فالطبع له سلبياته وهي كالتالي:

  • صعوبة تطبيقه في بعض الدول لأنه يعتمد اعتماد كلي على وجود إنترنت في حين أنه يوجد بعض الدول التي لا يتوفر فيها الإنترنت.
  • يشترط أن يكون الطالب على دراية كاملة ومعرفة كيفية التعامل مع التكنولوجيا الحديثة وهذا أحيانا يكون صعب لبعض الطلاب.
  • عدم السيطرة الكاملة على الطلبة في ضمان حضورهم وضمان متابعتهم مثل الذي يحدث في التعليم التقليدي.

اقرأ أيضاً: شروط التسجيل في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي 2022

ماهي أنواع التعليم المدمج

يحتوي التعليم المدمج على 6 أنواع وتختلف من طالب لآخر على حسب مرحلة التعليم ومجموع المواد الدراسية التي يتعلمها الطلاب عن بعد وهي كالآتي:

  • التعليم المرن: وهذا النوع من التعليم مرتبط بمنصة تدرس أغلب المناهج التعليمية وتتميز أيضًا بوجود معلمين لمساعدة الطلاب خلال الدراسة.
  • التعليم بالتناوب: ويعتمد على التنسيق بين التعليم عبر الإنترنت، والتعليم التقليدي في المدرسة أو الجامعة.
  • التعليم وجهًا لوجه: وهو التعليم التقليدي الذي يتم في المدرسة من قبل المعلمين.
  • الدمج الذاتي: وهو اعتماد الطالب على الدورات التعليمية عبر الإنترنت على الرغم من حضوره في المدرسة.
  • برامج التشغيل عبر الإنترنت: ويتم عن طريق إعطاء المدرسين معظم المواد عن طريق الإنترنت ويحضر الطالب في المدرسة فقط في المواد العملية التي تتطلب حضوره.
  • مختبر على الإنترنت: ويعتمد هذا النوع على تلقي الدروس بالكامل عبر الإنترنت ولكن في أماكن مخصصة في المدرسة.

اقرأ أيضاً: إضافة إثراء في منصة مدرستي 1442 منصتي مدرستي تسجيل دخول 1442

وبعد أن علمنا ما هو التعليم المدمج وتعرفنا على أهم مميزاته وعيوبه كما أصبحنا على دراية تامة بكل أنواعه يمكننا الآن أن نكون أكثر وعيًا في التعامل معه وتوظيفه بشكل صحيح.

اسئلة صراحة محرجة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *