كيف تنمو رئة الجنين يبدأ مشوار الحمل منذ اللحظة نظرتيى من تلقيح الحيوان المنوي للبويضة ثم تبدأ مرحلة التعشيش داخل الرحم، ومن هنا تبدأ الأعضاء الحيوية للجنين في النمو شيئاً فشيئاً وخاصة الرئة والتي يجب أن تنمو بشكل صحيح وعلى عدة مراحل حتى لا تحدث مضاعفات للجنين عند الولادة أو بعدها، وسوف نتعرف سوياً من خلال هذا الموضوع عن كيفية تكون الرئة فأبقوا معنا.

كيف تنمو رئة الجنين

  • يمر الحمل بثلاث مراحل وكل مرحلة منهم يكون هناك بعض الأجهزة الحيوية التي تبدأ في النمو ومنها ما يكتمل نموه تماماً قبل الولادة ومنهم ما يستمر في النمو حتى بعد الولادة بسنوات وتعتبر الرئة هي العضو الذي لا يكتمل نموه إلا عند بلوغ الطفل لعامه الثامن.
  • وتحتاج الرئتين عدة أشهر لتنمو بشكل سليم، وتبدأ الرئة في النمو مع انتهاء الشهر الثاني وبداية الشهر الثالث من الحمل، وتستطيع رئة الجنين التنفس بشكل إيقاعي خلال الأسبوع الثاني والثلاثون من الحمل، أما التنفس الحقيقي للرئة يبدأ بعد لحظة الولادة مباشرة.

كيف تعمل الرئة عند حدوث ولادة مبكرة

  • هناك بعض حالات الحمل التي تلد فيها الأم مبكراً عن موعد الولادة الطبيعي مما يستدعي أتخاذ بعض الإجراءات الطبية لمراعاة سلامة الجنين، والولادة المبكرة تعني نزول الجنين دون استكمال نمو الرئتين مما يشكل خطر على حياته.
  • لذلك يجب على الطبيب عندما يشتبه في حدوث حالة ولادة مبكرة أن يقوم بإعطاء الأم إبرة الرئتين وذلك في الفترة ما بين الأسبوع الـ 25 وحتى الأسبوع الـ 34 وعادة تستخدم إبرة الرئتين في حالات الولادة القيصرية.
  • وإبرة الرئة هي عبارة عن محلول من الكورتيزون يعمل على تنشيط عملية نمو الرئتين بشكل أسرع، وفي حال تمت الولادة بشكل مبكر ولم يتم حقن الأم بإبرة الرئة تحدث مضاعفات في عملية التنفس لدى الجنين عقب الولادة مباشرة.
  • وهنا يتم نقل الطفل إلى الحضانة وتزويده بالأوكسجين الصناعي لحين اكتمال نمو الرئة ويجب أن يتم الأمر بشكل سريع لتفادي حدوث مضاعفات بالغة تؤدي إلى شلل دماغي للرضيع.

في الختام نشكركم متابعينا الأعزاء ونتمنى أن يكون موضوعنا اليوم قد حاز على إعجابكم، دمتم في أمان الله.