كيفية حدوث الحمل

Moka 8 مايو 2021 , 02:29

كيفية حدوث الحمل الحمل يعتبر عملية تتم من خلال انتقال الكثير من الحيوانات المنوية السليمة  بعد أن يتم إنتاجها من الجهاز التناسلي الذكري وبالأخص من منطقة الخصيتين، متوجهة إلى الرحم بعد أن يقوم بإنتاج البويضات، حيث تكون تلك البويضات ذات حجم اكبر وتكون جاهزة بشكل كبير لعملية الإخصاب، وتتم عملية التخصيب من  خلال أحد الحيوانات المنوية من الكم الكبير من الحيوانات التي تدخل إلى الرحم.

كيف يحدث الحمل

يتم انتقال البويضة الناضجة من خلال قناه فالوب، حيث تعتبر حركتها داخل القناة بطيئة حتى يتم عملية الاخصاب، وبعد أن ينجح احد الحيوانات المنوية من اختراق البويضة وتخصيبها تتجه تلك البويضة إلى نهاية قناة فالوب حتى يتم البدء في عملية الانقسام، ويتم تلخيص هذا الأمر عن طريق تشكيل كرة تسمى كبسة أريمية، والتي يتم وصولها إلى منطقة الرحم بعد مرور أربعة أيام من عملية الاخصاب ويحدث بعد ذلك انغماس كامل لتلك الكرة في جدار الرحم.

وبتلك الحالة يكون الحمل بالفعل قد اكتمل، ويتم تطوير الخلايا وتتكاثر حتى يتم تكوين الجنين، أما ما يخص المشيمة فهي تتطور من تلك الخلايا التي تتواجد أعلى سطح الكرة.

كيفية حدوث الحمل

نصائح للمرأة الحامل

يجب في البداية أن يتم تحديد موعد مع الطبيب حتى يتم متابعة الحمل مع هذا الطبيب طوال فترة الحمل حتى يتم استكمال الحمل بشكل آمن.

يجب أن يتم تناول حمض الفوليك بصورة يومية لأنه من أهم العناصر الغذائية التي تعمل على حماية الجنين من المشاكل التي ترتبط بالحبل الشوكي أو مشاكل الدماغ، لذا ينبغي أن تحافظ المرأة الحامل على تناول هذا الحمض فضلاً عن عدد من الفيتامينات الهامة التي تحتوي على مكملات غذائية التي تحتاج إليها للسيدة الحامل في تلك الفترة.

جنب تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية من الدهون وكذلك الأطعمة الحارة، ويفضل أن يتم الإكثار من تناول المواد اإخبار الطبيب بحالة غثيان الحمل التي تتعرض لها الكثير من الحالات وفي أغلب الأحيان يكون هذا الأمر في الثلث الأول من فترة الحمل حيث يتم وصف بعض الأدوية للتقليل من شعور تلك الحالة أو من خلال اتباع عدد من العادات البسيطة حتى يتم تجنب تلك الحالة مثل تناول عدد من الوجبات التي تتميز بالصور طوال اليوم، وكذلك تلكربوهيدراتية، ويفضل تناول بعض قطع المقرمشات ووضعها بجوار منطقة النوم حتى يتم تناولها قبل التحرك من السرير.

أعراض الحمل

النزيف: قد يحدث نوع من النزيف البسيط الصغير نتيجة لانغراس البويضة داخل جدار الرحم، حيث أنها تعتبر أول علامة  تعبر عن الحمل.

الشعور بالمغص: مع بداية الحمل يتم شعور السيدة الحامل بالمغص شبيه بالمغص الذي تشعر به المرأة أثناء الدورة الشهرية.

خروج كمية من الافرازات ذات لون أبيض: يعبر خروج تلك الافرازات عن نمو عدد من الخلايا داخل بطانة المهبل والتي قد تستمر حتى فترة نهاية الحمل.

تغيرات عديدة في الثدي: وتتمثل تلك التغيرات في انتفاخ الثدي حتى يصبح ذات وزن أثقل، ويتم هذا الأمر بعد إتمام الحمل بأسبوعين، وهذا الأمر قد يسبب الشعور بالانزعاج بعد عدد من الأسابيع.

الغثيان الصباحي: يعتبر الغثيان الصباحي من أكثر الأعراض التي تنتشر بنسبة كبيرة مع النساء وقد تستمر هذا العرض للفترة الأولى من الحمل ويزول هذا الشعور وقد يستمر هذا العرض طوال فترة الحمل.

غياب الطمث: حيث أن غياب الطمث من أكثر الأشياء التي تعبر عن حدوث الحمل.

فقدان كمية من الوزن أو خسارة كمية من الوزن: وهذا نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث داخل جسد المرأة.

زيادة معدلات التبول: وهذا العرض يبدأ في الظهور منذ الاسبوع السادس أو الأسبوع الثامن من الحمل، ولكن من الصعب أن يتم الاعتماد على هذا العرض بمفرده أنه هو فقط ما يعبر عن الحمل.

الإمساك: قد يتم التعرض إلى مشكلة الإمساك نتيجة لارتفاع في هرمون البروجسترون وحتى يتم التقليل من تلك المشكلة يفضل تناول كمية من المياه أو تناول أدوية مدرة للبول ولكن يفضل بعد استشارة الطبيب المختص.

كيفية حدوث الحمل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *