كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري كامل مع مقدمة وخاتمة

elaphmoh3 14 نوفمبر 2021 , 21:41

كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري ذلك الداء الذي انتشر وذاع صيته ليس بين الكبار فقط ولكن بين الصغار والشباب أيضا وذلك بسبب سوء العادات الغذائية والتطور الزائد الذي أدى إلى قلة النشاط البدني ومن ثم أدى إلى استشراء أمراض السمنة والتي تؤدي بدورها إلى مرض السكري.

كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري

العديد من المقدمات التي من الممكن أن نبدأ بها كلمة اذاعية مدرسية  عن مرض السكري الذي استشرى وبقوة حاليا في ظل تلك الحياة العصرية السهلة التي تؤهل العجز المبكر.

  • من الممكن عمل تقديمه كالتالي: يعد مرض السكر من أكثر الأمراض شيوعا على مستوى العالم وتوجد له أسباب عدة ومضاعفات في منتهى الخطورة إذا لم يتم العلاج بشكل مباشر وفعال ومن خلال تلك الكلمة نوعي بكيفية التعامل مع هذا المرض.
  • سنلقي على مسامع حضراتكم اليوم كل ما يخص مرض السكري خلال كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري ونرجو ان تجدوا في هذه الكلمة الإفادة.
  • خير ما نبدأ به اليوم تلك الكلمة الإذاعية التوعوية آيات من الذكر الحكيم التي يتلوها الطالب/ … قال تعالى(وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ولا يزيد الظالمين إلا خسارا).
  • كلمات من الحديث الشريف يرددها على مسامعنا الطالب/……. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما من مسلم يصيبه أذى شوكة فما فوقها إلا كفر الله بها سيئاته كما تحط الشجرة ورقها. صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

أقرأ أيضاً : إذاعة مدرسية عن التفاؤل والامل مقدمة وخاتمة كامل

كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري
كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري

أنواع مرض السكري فقرة هل تعلم

هناك نوعين منتشرين بنفس القوة ولكل منهما الأعراض المرضية الخاصة به إلا أنهما قد يختلفان في الآتي:

  • الشعور الشديد بالجوع بشكل ملحوظ.
  • كثرة التبول
  • الشعور المتلازم بالعطش وجفاف الحلق المستمر.
  • التعب والإحساس بالضعف العام والكسل والإرهاق سواء ببذل الطاقة البدنية أو من دونها.
  • الشعور بزغللة في العينين مع عدم الإبصار بصورة صحيحة.
  • الفقدان الملحوظ في الوزن دون حمية غذائية.
  • الجروح لا تندمل بالسرعة الطبيعية بل ببطء شديد جدا.

معلومات طبية عن المرض

في تلك الفقرة نقدم لكم بعض المعلومات التي تتضمنها كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري.

  • تبلغ نسبة الإصابة بهذا المرض حوالي عشرة بالمئة من إجمالي سكان العالم كله.
  • في الطب القديم عندما ظهر المرض لم يكن هناك علاج يذكر  إلى أن تم اكتشاف علاج يعمل على تخفيض مستوى السكر في الدم مباشرة على يد الطبيب الهولندي لنغرهانس.
  • مع التقدم والتطور الطبي تم اكتشاف علاج هرموني مصنع في المعامل والمعروف بـ الأنسولين كعلاج فعال لمرضى السكر.
  • مهمة الأنسولين الحفاظ على مستوى السكر في دم المريض عند النسبة الطبيعية.
  • منذ تلك النقطة أصبح المرض له علاج فعال ومتداول ومتوفر على مستوى العالم.

أقرأ أيضاً : إذاعة مدرسية عن الغذاء الصحي مقدمة وخاتمة كاملة

أسباب مرض السكري

من الممكن كتابة فقرة توعوية خلال كلمة اذاعة مدرسية عن مرض السكري تتضمن الأسباب العلمية التي تؤدي إلى المرض ويمكن تقديمها كالتالي:

  • مرض السكري هو ذلك المرض الذي نتج عن خلل في وظائف في البنكرياس.
  • قلة ممارسة الرياضة واتباع عادات غذائية خاطئة من أهم أسباب انتشار وظهور مرض السكري على مستوى العالم.
  • الإهمال في اتباع نظام غذائي سليم يؤدي إلى ظهور أعراض مرض السكري.
  • مرض السكري هو نتيجة لعدم أداء البنكرياس وظيفته بالشكل الطبيعي.
  • وفي النهاية يمكننا القول أن علاج مرض السكري يختلف من حالة إلى أخرى حسب نوع المرض وكذلك طبيعة واستقرار الحالة من عدمها.

خاتمة كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري

  • في نهاية كلمتنا الإذاعية في هذا اليوم نوجز ما قلنا في أن مرض السكري من الممكن أن نطلق عليه أنه مرض العصر الذي أصبح يصيب الصغار والشباب مثلما يصيب كبار السن.
  • من الممكن في تلك الفقرة إسداء بعض النصائح التي تساعد في الوقاية ولو بشكل غير كامل من مرض السكر ومن بين تلك النصائح ما يلي:
  • تغيير نظام الحياة كاملا من نظام عشوائي غير صحي إلى نظام مرتب وصحي.
  • احرص على عمل حمية غذائية بمعنى تناول طعام صحي وانتقاء نوعية الطعام المناسب للحفاظ على مستوى السكر في الدم.
  • إذا حدث وأصيب الشخص بمرض السكري لابد له من تغيير نمط حياته بشكل كلي وخاصة وجباته اليومية التي يجب أن تكون محسوبة السعرات وتحتوي على المغذيات اللازمة للجسم.
  • لابد من إضافة بند ممارسة الرياضة وعلى الأقل رياضة المشي فهي تعمل بشكل قوي على الحفاظ على مستوى السكر وحرق الزائد منه ومن الله وحده يأتي الشفاء.

كلمة اذاعية مدرسية عن مرض السكري كان هذا هو عنوان مقالنا اليوم والذي يهدف إلى إضافة المعلومات المبسطة عن مرض السكري وتضمينها خلال كلمة مدرسية بهدف نشر الوعي بين أبنائنا لمجابهة تفشي المرض بين زهور المجتمع والله الموفق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *