عام الفيل ومولد الرسول

morahabsh87 8 أكتوبر 2021 , 23:54

عام الفيل ومولد الرسول والتي اختلف عليها الكثير من مؤرخي كتب السير النبوية وعلماء الدين، حيث رأى البعض أن النبي، ولد عام الفيل، ورأى آخرون أن ولادته جاءت بعد خمسة عشر عاماً من عام الفيل، كما اتجه رأي آخر أن مولد الرسول جاء بعد مرور سبعين عاماً على حادثة عام الفيل، في هذا المقال نتعرف على متى كان عام الفيل ومولد الرسول؟

عام الفيل ومولد الرسول

اختيار رب العالمين ميقات معين لمولد الرسول لم يأت هباءً، فقد جاء بعد عام الفيل بما يقارب خمسين يوماً حسب العديد من الآراء.

كان هناك حاكم في منطقة الحبشة يدعى أبرهة الحبشي، أراد هدم الكعبة التي هي بيت الله، وجمع الجيش الكبير والذي تسوقه الفيلة.

فأمر رب العالمين بإرسال جيش من الطيور تحمل حجارة من النار لتقوم بالقضاء على أبرهة وجيشه، وحمى الكعبة بعنايته الإلهية.

ورد في سورة الفيل:” أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ ؛ أَلَمْ يَجْعَلْ كَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ ؛وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًا أَبَابِيلَ”.

عام الفيل شهد حسب الآراء المتعددة مولد النبي، وولد يتيماً حيث مات أبوه/عبدالله وهو لايزال في بطن أمه “آمنة بنت وهب”، فأخذته “حليمة السعدية” لترضعه وعاش معها حتى بلغ عمره أربع سنوات.

عندما وصل النبي محمد سن السادسة ماتت أمه “آمنة بنت وهب”، وتولاه جده “عبد المطلب” لكنه لم يهنأ بالعيش مع جده فترة طويلة فعند بلوغه الثامنة من العمر مات جده عبد المطلب.

قام عمه/ أبو طالب بضم النبي إلى أولاده ليتربى معهم، وكان العم يحب إبن أخيه كثيراً، وقام النبي بالعمل في رعي الأغنام فيما بعد.

مولد الرسول 

جاءت ولادته الشريفة في يوم الاثنين من شهر ربيع الأول، وكثرت الأقوال حول يوم محدد فالبعض قال إنه اليوم الثاني من الشهر، أو الثامن، أو العاشر أو الثاني عشر أو السابع عشر أو الثاني والعشرين، لكن المرجح أنه كان يوم الثاني عشر من شهر ربيع الأول، ولد النبي وقت بزوغ فجر هذا اليوم.

أخبرت أمه آمنة قومها والنساء آنذاك أن الحمل في رسول الله لم يشهد ما تشهده النساء من آلام فترة الحمل، وأن ولادته جاءت سهلة ميسرة تختلف عن بقية نساء قريش جميعهم.

أراد الله لخاتم المرسلين أن يولد وأن يغزو العالم أجمع، وأن يوحد شمل العرب والعالم على دين الإسلام، فجاءت ولادته لتكون ضياء ونوراً للعالم أجمع.

ما هو تاريخ مولد الرسول ؟

سؤال يسأل الكثير من الناس وقد ورد في السير النبوية، ولد النبي في يوم الاثنين من شهر ربيع الأول وقد حدث جدل كبير حول التاريخ المثبت فيه ولادته الشريفة، لكن الوارد ذكره والشائع هو اليوم الـ 12 من شهر ربيع الأول الموافق 20 من شهر أبريل سنة 570 ميلادية.

المرجح أن مولد الرسول جاء بعد حادثة الفيل بخمسين يوماً، الآراء التي وردت حول هذا التاريخ ذكرت أن أبرهة الحبشي أراد هدم الكعبة المشرفة في هذا العام 570 ميلادية.

وأول ما فعله كان مصادرة أموال أهل قريش جميعهم لأنه لا أحد باستطاعته مواجهة أبرهة الحبشي، فخرج له عبد المطلب جد الرسول، وأراد أن يسترد أموالهم من أبرهة، فرفض أهل قريش فخرج له عبد المطلب وحده وطلب من أبرهة أن يعطيه أمواله التي أخذها.

ظن أبرهة أن عبد المطلب جاء يدافع عن الكعبة، أخبره عبد المطلب وقت ذلك أن البيت له رب يحميه، وحدث ما حدث لأصحاب الفيل وقتها.

تردد بعد ذلك على مسامع النبي قصة حادثة الفيل، والتي أخبرها أهل قريش للعلن بأن الآلهة لم تفعل شئ للدفاع عن الكعبة، بل إن الله تعالى هو الذي قام بحماية بيته المقدس من أبرهة الحبشي.

هذا الأمر جعل النبي يعتزل ويمتنع عن عبادة الأصنام، لأنه علم بالفطرة أن الأصنام لا قيمة لها وأن العبادة تكون لله الأحد وهو ما جعل منه خاتم الأنبياء والمرسلين.

عام الفيل ومولد الرسول، وحادثة الفيل التي قام بها أبرهة الحبشي وكيف تم القضاء عليهم، وتاريخ مولد الرسول ﷺ، وغير هذا من الأمور التي تتعلق بذلك تعرفنا عليها في المقال السابق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *