حكم حلق اللحية في المذاهب الاربعة وهم الشافعية والحنفية والمالكية ومذهب الحنابلة، فلكل منهم رأي في حلق اللحية فمنهم من يكره حلقها ومنهم من يحرم حلق اللحية بالكامل.

شاهد أيضا تفسير حلم رؤية قص اللحية في المنام

حكم حلق اللحية في المذاهب الاربعة

المقصود بحلق اللحية هي ازالة الشعر بالكامل أو جزء منه، وعلى ذلك اختلف الكثير من الفقهاء والمذاهب على حكم حلق اللحية.

  • المذهب الشافعي وضح كراهيته لحلق اللحية مبينا أن العلماء وضحوا عشر خصال تكره في حلق اللحية للرجال، أما بالنسبة للنساء فلابد من حلق اللحية اذا نبتت لديها.
  • بالإضافة إلى أنهم استشهدوا ببعض النصوص التي تدل على أن النبي صلى الله عليه وسلم، كان يأخذ من لحيته طولا وعرضا وهذا يدل على أن الاعفاء ليس للوجوب ولكن للندب، مما يعني كراهية حلق اللحية.
  • بينما مذهب الحنفية حرموا حلق اللحية كلها وأن السنة تقول أنه لابد أن تكون اللحية بمقدار قبضة اليد، ولا يجوز أن تقل عن ذلك.
  • اما مذهب المالكية يقول أن الامام مالك حرم حلق اللحية للرجال، ولكن يجوز حلقها اذا كانت طويلة عن الأمر المعتاد، وهذا لأن اللحية الطويلة تجعل منظر الشخص قبيحا فيجوز حلق جزء منها لتعطي مظهر جميل.
  • بالنسبة لمذهب الحنابلة قالوا أيضا تحرم حلق اللحية ولكن من الممكن أخذ ما يزيد عن حجم قبضة اليد.

شاهد أيضا علاج البواسير الخارجية في المنزل وتخفيف الألم

حكم تخفيف اللحية

يجب تخفيف اللحية أم لا الأمر الذي يصعب تفسيره على كثير من الأشخاص، كما تعددت الأقوال والآراء في ذلك.

  • الرأي نظرتي جاز التخفيف من اللحية حيث وضح مذهب المالكية والحنفية، أنه يجوز تخفيف اللحية اذا زادت عن حجم قبضة اليد، مستشهدين بذلك بما جاء عن عبدالله بن عمر.
  • أنه كان يقص من لحيته وشاربة عندما كان يتحلل من الاحرام، وقال الامام ابن حجر أن عبدالله بن عمر كان يفعل ذلك بسبب طولها وكبرها وليس لأنها من نسك العمرة.
  • بالإضافة إلى أن مذهب المالكية قال يجب تخفيف اللحية اذا كانت كبيرة عن الطبيعي، أو كانت تعمل على اظهار الشخص بمظهر قبيح.
  • أما الرأي الثاني فهو عدم جواز تخفيف اللحية حيث قال المذهب الشافعي، عدم حلق اللحية أو التخفيف منها سواء طولا أو عرضا، وهذا أيضا ما قاله مذهب الحنابلة.
حكم حلق اللحية في المذاهب الاربعة

حكم حلق اللحية في المذاهب الاربعة

السنن والمكروهات المتعلقة باللحية

يوجد بعد الأمور التي يحوز فيها الاهتمام بالحية وتجميلها، بالإضافة إلى بعض الأمور المكروهة تجاه اللحية

  • من الأمور المحببة أنه يجب اكرام اللحية فكما قال الرسول صلى الله عليه وسلم “من كان له شعر فليكرمه”.
  • أيضا يحب الاهتمام باللحية وتزينها ولا مانع من اضافة إليها بعض العطور، حيث قالت السيدة عائشة رضي الله عنها “كُنْتُ أُطَيِّبُ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ بأَطْيَبِ ما يَجِدُ، حتَّى أجِدَ وبِيصَ الطِّيبِ في رَأْسِهِ ولِحْيَتِهِ”
  • كما يكره بعض الأمور المتعلقة باللحية مثل تبيض اللحية لإظهار الشيخوخة المبكرة، أو للحصول على مكانه كبيرة، بالإضافة إلى عدم نتف الشعر الأبيض من الشعر.
حكم حلق اللحية في المذاهب الاربعة

حكم حلق اللحية في المذاهب الاربعة

حكم صبغ اللحية

أجاز الشرع صبغ اللحية بأي لون من الالوان باستثناء اللون الاسود، وهذا ما وضحه صحيح الامام مسلم.

  • ووضح أنه من نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن اللون الأسود حيث قال “أتِيَ بأَبِي قُحَافَةَ يَومَ فَتْحِ مَكَّةَ وَرَأْسُهُ وَلِحْيَتُهُ كالثغامة بَيَاضًا، فَقالَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ: غَيِّرُوا هذا بشيءٍ، وَاجْتَنِبُوا السَّوَادَ”.

كثرت الآراء حول حكم حلق اللحية في المذاهب الاربعة فالمذهب الشافعي وضح كراهيته لحلق اللحية، ومذهب الحنفية حرموا حلق اللحية كلها، ولكن مذهب المالكية أجاز حلق اللحية اذا كانت تقبح من شكل الرجل.

قد يعجبك