حقيقة ضرب وسيم يوسف وتفاصيل المشكلة

مي 4 ديسمبر 2021 , 18:30

حقيقة ضرب وسيم يوسف تعد حقيقة إصابة وسيم يوسف أحد أهم عمليات البحث في دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج بأسرها، فبعد أن نشر على تويتر رائد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يشرح الهجوم على الداعية الإماراتي الشهير وسيم يوسف، قام مؤخرًا بنشره، فقد تسبب في جدل كبير على موقع التواصل، ومن خلال السطور التالية نتحدث عن تفاصيل الاعتداء على وسيم يوسف.

وسيم يوسف

وسيم يوسف أحمد شحادة، مبشر إسلامي أردني-إماراتي، من مواليد 29 حزيران / يونيو 1981 في إربد، الأردن، بدأ بعد ذلك البث على عدة قنوات فضائية منها قناة أبو ظبي الإماراتية، البرامج الإسلامية.

 عُرف بهجماته العدوانية على الإخوان المسلمين والجامعة السلفية في المؤامرات المختلفة المعروضة، وتلقى انتقادات كثيرة بعد أن هنأ الإماراتي الكيانات الصهيونية على التطبيع والاتفاق، ووقع البلدان اتفاقا لمهاجمة الفلسطينيين واعتذرا للإسرائيليين عن أي إهانة.

اقرأ أيضاً: حقيقة تغيير العطلة إلى السبت والأحد في الإمارات

حقيقة ضرب وسيم يوسف

ما حقيقة تعرض وسيم يوسف للضرب اليوم، وكان وسيم يوسف في طليعة مواقع التواصل الاجتماعي هذه الأيام ولا يزال في طليعة المواضيع، تعدى أنصار الغزو الإسرائيلي لغزة وفلسطين على وسيم يوسف، وذلك بسبب موقفه السلبي من قضية فلسطين والقدس كداعية إسلامي أثار غضب العالم العربي والإسلامي.

 ناهيك عن دعم الشعب الفلسطيني، ودول أوروبية تعترف بالشعب الفلسطيني استنكرت تصرفات وسيم يوسف ضد الظلم المتفشي للشعب الفلسطيني، والخبر الجديد يظهر أن وسيم يوسف قد تعرض للضرب، فما حقيقة ضرب وسيم يوسف اليوم؟

ضرب وسيم يوسف 

أفادت تقارير متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي في دول عربية أن الداعية الإماراتي ومفسر الأحلام وسيم يوسف تعرض لهجوم في الإمارات، حيث تلقى ضربة قوية في الوجه وأصيب بجروح بالغة.

اقرأ أيضاً: كيفية التواصل رقم خدمة عملاء تطبيق الحصن في الإمارات

 ضرب وسيم يوسف 

أكد كثير من الناس أن الشخص الذي اعتدى على وسيم يوسف يحمل الجنسية الإماراتية، لكن لم ينشر أي بيان رسمي أو معلومات تؤكد صحة الأمر أو أي تعليقات من قبل شرطة الإمارات.

ولم ينشر مفسر الأحلام والداعية وسيم يوسف  أي تفسير للحادث على مواقع التواصل الاجتماعي أو الصفحة الرسمية على الموقع الإلكتروني أو أوضح ما إذا كان قد تعرض للضرب أم لا في الإمارات العربية المتحدة.

جدير بالذكر أن وسيم يوسف نشر عدة تغريدات عن اجتياح إسرائيل لقطاع غزة عبر حسابه الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعي في الفترة الماضية وانتقد حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية حماس، مؤكدًا أن هذه إحدى الحملات الإرهابية المخالفة للقانون، كما نفى جنسيته الأردنية والفلسطينية على حسابات رسمية.

وبحسب رصد التغريدات التفاعلية، لم يتم التأكد من صحتها، حيث تعرض وسيم ويوسف للضرب ردا على تصريحاته وآرائه الأخيرة حول المقاومة الفلسطينية.

ونشر مستخدمو تويتر تغريدات وصور غير مؤكدة على موقع تويتر، زاعموا فيها أن وسيم يوسف تعرض بالفعل للضرب وإصابة خطيرة بعد تعرضه للضرب على وجهه.

غرد أحد النشطاء المعروفين: “لم يضربك عمدًا، كان قصده هو أنه سيجعلك تشعر بجزء صغير من آلام أهل غزة.”

وكتبت المدونة منى أبو حطب على موقع تويتر: “وسيم يوسف تعرض للضرب في الإمارات وأصيب بجروح بالغة في وجهه، وإذا أصابه رجل غير إماراتي، سينشرون الخبر، ولكن بسبب أنباء الضرب على يد رجل إماراتي، بسبب موقف الشعب الإمارات من الشعب الفلسطيني “.

تفاصيل ضرب وسيم يوسف تويتر

قبل أن نفهم ضرب وسيم يوسف اليوم، دعونا أولاً نفهم بعض الأشياء التي أمرت مجموعة من الناس بضربه ومهاجمته، سبق أن تعرض وسيم يوسف لانتقادات بعد أن هنأ الإمارات وإسرائيل للتوصل إلى اتفاق على التطبيع ولما هاجم الفلسطينيين الاسرائليي.

 قال (اليهود أشرف منك) واعتذر لإسرائيل، وكانت آرائه حول القضايا الأخيرة في إسرائيل وقطاع غزة وقضايا حي الجراح، جعلته في طليعة الأحداث على وسائل التواصل الاجتماعي، تفيد عن تعرض وسيم يوسف للاعتداء اليوم وإحراق مركبته من قبل مجهول.

وتفاعل الأردنيين مع الحادث وطلبوا فهما تفصيليا لحقيقة اعتداء وسيم يوسف، ولا يزال هذا الأمر غير واضح.

اقرأ أيضاً: شروط الاقامة الذهبية في الامارات 2021

اخبار حول الاعتداء على وسيم يوسف

تصدّر وسيم يوسف الأقاويل على موقع تويتر الأردني بعد أنباء تعرضه للضرب المبرح على أيدي مجهولين في الإمارات وحرق سيارته.

الأردنيون تفاعلوا بشكل مكثف مع ما حدث للداعية وسيم يوسف لكنهم ينتظرون تأكيد حقيقة ما حدث، وردا على ذلك كتب أحد المعلقين: “نطلب من الجهات المختصة في الإمارات توضيح ما حدث للشيخ وسيم يوسف.

الجدير بالذكر أنه وبحسب رصد “جوردان نيوز”، فإن الأمر بالهجوم لا يزال قيد المناقشة ولم يصدر بعد، الأمر الذي يؤكد ما إذا كان قد حصل.

دعت مذكرة مجلس النواب الأردني الحكومة لسحب جنسية وسيم يوسف، وفي المذكرة التي تم تمريرها نيابة عن ريما العموش، ذكر المندوبون أن الجنسية الأردنية تفخر بسلوك الأمة المجيد.

رغم أن يوسف قال إنه من أصل مصري في مداخلته عبر غرفة الدردشة “كلوب هاوس”، اسمه الحقيقي وسيم يوسف أحمد شحادة المصري.

ولن ننسى حقيقة أن ردود فعل الشيخ الداعية وأقواله أثارت غضب العالم، فقد دعم إسرائيل وعائلته الشائنة ضد الشعب الفلسطيني والمجزرة الأخيرة التي وقعت قبل أيام.

ضرب وسيم يوسف ثم بعد ذلك انتشرت شائعات عن تعرض وسيم يوسف للاعتداء في كل مكان، لذا يرغب الكثير من الناس في معرفة حقيقة إصابة وسيم يوسف اليوم، ولا يزال هذا الأمر محل إدانة، وفاعليته غير واضحة.

وأخيراً ننتقل بك إلى خاتمة المقال حول حقيقة ضرب وسيم يوسف؛ ومن خلاله نقدم كافة المعلومات حول الاعتداءات على الداعية الإماراتي خلال الفترة السابقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *