تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف

elaphmoh3 15 نوفمبر 2021 , 21:59

كثير من الناس لها تجارب عديده في محاولات انقاص الوزن او علاج السمنه والكثير من الناس تفضل الاخذ بتلك التجارب بدلاً من الطبيب “اسأل مجرب” وإليكم هذه التجربه ، تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف الكيتو دايت هو عبارة عن نظام غذائي صحي تكون فيه الكربوهيدرات قليلة جدا، وعند اتباع هذا النظام يجعل الجسم يدخل في حالة الكيتوسيس، وهي حالة تحدث كذلك للشخص الذي يمتنع عن الطعام لفترة سواء كانت قصيرة أو طويلة، ولذلك سنوضح في هذا المقال تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف.

تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف

  • نظام الكيتو دايت من الأنظمة الشهيرة والسائدة في وقتنا الحالي، تتم اتباع هذا النظام من قبل عدد كبير جدا من الأشخاص، وفيما يلي سنعرض تجربة سيدة قامت بتطبيق نظام كيتو دايت، التي قالت.
  • قبل أن أقوم بتطبيق نظام كيتو دايت من أجل التنحيف فقد كنت أحرص على أن تكون نسبة الكربوهيدرات في الطعام الخاص بي قليلة.
  • ولكن كنت أتناول سكريات بكثرة، والنشويات كنت أحاول أن أمنعها من الطعام الذي أتناوله يوميا مع الحرص على تنويع الغذاء حتى يشتمل على عناصر غذائية هامة للجسم.
  • وتوصلت بعد فترة طويلة إلى أن حالة جسمي تكون غير جيدة في حالة تناول طعام يحتوي على نسبة كبيرة من الكربوهيدرات، وكنت ألجأ إلى البروتينات والدهون بدلا من ذلك.
  • وبعد فترة لقد سمعت عن نظام كيتو دايت للتنحيف، فبدأت اقوم باتباعه وكنت أفكر كل يوم في الحالة الصحية التي سوف اكون عليها بعد فترة.

تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف

ملاحظات في تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف

  • تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف وكانت لي العديد من الملاحظات خلال تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف، في أول ٣ أيام لم أتعرض لأي مشكلة، وذلك مع أنّ  هناك بعض الأشخاص قالوا إن فترة التكيف على النظام صعبة.
  • في الأيام الأولى كذلك يقوم الجسم يفقد الوزن بطريقة قوية، ولكن ٩٠ بالمائة من المفقود ماء وذلك بسبب التوقف عن تناول الكربوهيدرات.
  • معظم الطعام المسموح بتناوله في هذا النظام يكون ذا مذاق جيد، وذلك لأنه يوجد الكثير من الأطعمة التي تكون غنية بالدهون الصحية.
  • في خلال أول أسبوع في تطبيق نظام كيتو دايت، قد يشعر الشخص بتعب أو إرهاق شديد، والتركيز قد يقل بشكل تدريجي في أول أسبوع، ولكن بعد ذلك كل شيء سيكون على ما يرام.
  • القوة البدنية التي كنت أمتلكها لم أفقدها خلال تطبيق كيتو دايت، ولكنني كنت أمارس بعض من التمارين بصفة يومية.

شاهد أيضاً : –نظام رجيم لإنقاص الوزن بعد الولادة

الأخطاء التي ارتكبتها في أثناء تطبيق نظام كيتو دايت

تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف هناك بعض الأخطاء التي وقعت بها وتلك الأخطاء من الممكن أن يتم تتفادى منها بسهولة شديدة، وجاءت تلك الأخطاء كالتالي.

  • عملية التكيف أخذت مني وقتا أطول وذلك بسبب أنني كنت أتناول ما يقارب من ٢٠ جرام من الكربوهيدرات زيادة عن الكمية المطلوبة.
  • تناولت الكثير من البروتينات، وزيادة نسبة البروتين في الجسم تؤدي إلى تحويله إلى سكر الجلوكوز، ولذلك يجب أن تكون النسبة هي ١ جرام لكل كيلو جرام.
  • لقد كنت معظم الوقت في حالة توتر كبيرة، والمسؤول عن التوتر في الجسم هو هرمون الكورتيزول الذي يقوم بزيادة نسبة السكريات في الدم.

شاهد أيضاً : –رجيم الكيتو في أسبوع

تجربتي مع الكيتو دايت بعد 3 سنوات

  • في تجربة أخرى مع نظام كيتو دايت استمرت عليه لمدة ٣ سنوات، وكانت تلك التجربة كالتالي.
  • لقد قمت باتباع نظام كيتو دايت لمدة ٣ سنوات، وبعد مضي تلك المدة الطويلة أود أن أقول إن تلك كانت أفضل تجربة قمت بعملها.
  • أصبحت أمتلك طاقة طوال اليوم، وفي أي وقت يمكنني العمل وأصبح جسمي يقاوم التعب والإرهاق، وفي القليل من الوقت يشعر جسمي بالتعب ولكن ليس من اتباع نظام كيتو دايت ولكن بسبب أشياء أخرى.
  • الصحة العامة تحسنت كثيرا من ذي قبل، ولا يوجد أي مشاكل طبية تعرضت لها ناتجة عن نظام كيتو دايت، ومستوى السكر في الدم لدى أصبح مضبوط إلى حد كبير.
  • لم أعد أهتم بالشعور بالجوع لأني دوما أشعر بالشبع بسرعة شديدة، وذلك لأن الطاقة التي يحتجها الجسم موجودة من الدهون، ولا أقوم بتناول وجبات إضافية طيلة اليوم.
  • التركيز أصبح جيد إلى حد كبير والإنتاجية الخاصة بي في مجال عملي اصبحت كبيرة، كل هذا نابع عن الطاقة المستمدة من هذا النظام الغذائي.
  • الجسم الخاص بي أصبح أفضل كثيرا بفضل نظام كيتو دايت، وقد تمكن من تكوين كتلة عضلية جيدة، والقدرة على التحمل أصبحت عالية، لذلك تجربتي مع كيتو دايت للتنحيف كانت رائعة خلال ٣ سنوات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *