تجربتي مع قراءة القران يوميا، القرآن الكريم هو كلام الله تعالى الذي أوصانا بتدبره أناء الليل وأطراف النهار، حتى نسعد في حياتنا، ولنا في رسول الله أسوة حسنة فقد كان يواظب على قراءة القرآن وكذلك الصحابة من بعده، إن لقراءة القرآن أثرٌ عظيم في حياة المسلم يجعله يرضى بما قسمه الله له، كما أن حياته تصبح هادئةً مطمئنة، وقد التمسنا ذلك في تجربتي مع قراءة القران يوميا التي سوف نتطرق لها في هذا المقال.

فَضْل تلاوة القرآن الكريم

إذا أراد المسلم الحفاظ على تلاوة القرآن الكريم باستمرار فإنه عليه أن يعلم الفضل المترتب على المداومة عليه فينال بذلك الأجر والثواب الكبير فيكون الدافع أعظم للمواظبة على القراءة، فيما يلي نعرض فَضْل قراءة القرآن الكريم:

  • مضاعفة الأجر والثواب عند الله تعالى لأن الله أمرنا بقراءة القرآن وتعلمه وكذلك تعليم أحكامه، فالامتثال لأمر الله يجعل القارئ ينال الدرجات العلا من الجنة وذلك استنادًا لقول الله تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّـهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرًّا وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ).
  • إن البيت الذي يدوام أهله على تلاوة القرآن تتحقق لديهم السكينة والطمأنينة البالغة ويعم الهدوء أرجاء المنزل، كما يتكون المشاكل أقل حدة فيه وينعم أفراده بالرضا.
  • ينال قارئ القرآن الكرامة في الدُّنيا بحيث تجد أن الله يوفق له سبل الرزق في المال والصحة ويحفظ عليه عافيته أيضا، كذلك في الممات يشع من وجهه الضياء والنور.
  • كذلك يوم القيامة يطلب الله عز وجل من مَن كان يواظب على تلاوة القرآن في الدنيا أن يقرأ بصوته، حتى يصل للمنزلة التي تساوي الآيات التي تلاها.
  • إن من يتلو القرآن مع الكرام البررة وهو الملائكة الذين لم يفعلوا السيئات على الإطلاق.

تجربتي مع قراءة القران يوميا

فضل قراءة القرآن الكريم يوميًا

الصحابة رضوان الله عليهم كانوا يعقدون الحلقات لقراءة القرآن في المسجد ويداومون عليها لذلك مكّنهم الله في الأرض وحقق لهم النصر المبين، لذلك نتحدث في هذه الفقرة عن فضل قراءة القرآن الكريم يوميًا:

  • تفيد العديد من الدراسات الحديثة والتجارب العلمية أن من يواظب على تلاوة القرآن يتمتع بصفاء الذهن وسرعة البديهة والحفظ.
  • من يدوام على قراءة القرآن يوميًا فإن ذلك يدفعه للتأمل في مخلوقات الله والتفكر في عظيم ملكه فبذلك يحصل الامتثال لأمر الله تعالى في التفكر في الكون.
  • إن قوة الذاكرة من أهم الأمور التي يحصل عليها المواظب على تلاوة القرآن.
  • إن المسلم الذي يقرأ القرآن الكريم بصورة مستمرة ولا ينقطع عنه إلى لأمرٍ طارئ يشعر بالطمانينة نحيطه في كل أمور حياته وذلك لقول الله تعالى:  ﴿الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ﴾[الرعد:28].
  • قد يشعر الإنسان بالخوف في المواقف العظيمة وأيضا بالفزع لكن عندما يقرأ القرآن يهدأ قلبه ويذهب عنه الخوف والحزن بإذن الله تعالى.
  • تكسب قراء القرآن صاحبها الطلاقة والبيان في الحديث منع الآخرين أو في مجال إلقاء المحاضرات أو الخطابات وذلك باستعمال الكلمات المؤثرة وذات المعنى الصحيح.

شاهد أيضا: أسماء بنات من القران الكريم ومعانيها إسلامية جميلة 2023

تجربتي مع قراءة القران يوميا

أحاديث عن فضل القرآن الكريم

السنة النبوية هي المصدر الثاني من مصادر التشريع الإسلامي التي يستقي منها المسلم أمور دينه وتعاليم دنياه، لذلك كانت الأحاديث النبوية تتحدث عن فضل قراءة القرآن بصورة كبيرة نذكر فيما يلي بعضًا منها:

  • عن عبد الله بن عمرو قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يقال لصاحب القرآن اقرأ وارتق ورتل كما كنت ترتل في الدنيا فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها).
  • حديث أبى هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه فيما بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده) .
  • بالإضافة إلى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : (من قرأ حرفاً من كتاب الله فله به حسنة ، والحسنة بعشر أمثالها لا أقول (الم) حرف ولكن : ألف حرف ولام حرف ، وميم حرف) .
  • أما عن حديث جابر رضي الله عنه : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجمع بين الرجلين من قتلى أحد في ثوب واحد ثم يقول : أيهم أكثر أخذاً للقرآن؟ فإذا أشير إلى أحدهما قدمه في اللحد).

شاهد أيضا: عجائب قراءة سورة البقرة كل يوم لتحقيق الأمنيات والرزق والبركة

تجربتي مع قراءة القران يوميا

تجربتي مع قراءة القران يوميا

قد يتصفح الشخص بعض المواقع الإلكترونية فيجد بعضًا منها تسرد القصص الواقعية التي يكتبها أصحابها وتبين تأثر أمرٍ ما على حياتهم، لذلك نتطرق في هذه الفقرة للحديث حول تجربتي مع قراءة القران يوميا، وما كان لها من تغيرات في حياة المواظبين عليه ومن بينها ما يأتي:

شاهد أيضا: جدول ختم القران في عشر ذي الحجه بأسهل الطرق

التجربة نظرتيى

  • تقول أماني كانت المشاكل تحيط بمنزلي من جميع الاتجاهات، وكنت أتخلص من إحداها حتى تأتي مشكلة أخرى تجعلني في حيرةٍ شديدةٍ من أمري.
  • نصحتني والدتي بأن أتلو القرآن بصفة مستمرة وكنت لا أعير هذا الأمر اهتامًا.
  • في إحدى المرات التي تخاصمت بها مع زوجي بكيت بكاءً شديدًا وأخذت أقرأ القرآن لأهدأ من روعي.
  • وبالفعل شعرت بإحساس غريب لم أعهده من قبل وظللت أواصل قراءة القرآن بصورة مستمرة.
  • شعرت بأن المشاكل بدأت تختفي من حياتي تدريجيًا كما أنني كنت اشعر بالسعادة وقد أخبرت زوجي بضرورة قراءة القرآن حتى تنتهي المشاكل من حياتنا.

تجربتي مع قراءة القران يوميا

التجربة الثانية

يقول عمر كنت أعاني من عدم التوفيق في جميع الوظائف التي تقدمت لها، مع أنني كنت حاصلًا على معدل جامعي مرتفع وكنت أظن أنني سأتوظف على الفور بفضل شهادتي، لكن بعد مرور عام من المحاولات اليائسة في التقديم على الوظيفة استمعت لخطبة الجمعة التي كانت تتحدث حول فضل تلاوة القرآن، فقررت أن أتلو القرآن بشكل يومي، في بداية الأمر شعرت بصعوبة الأمر وكنت لا أواظب عليها لكن مع مرور الوقت أصبح لا يمر يوم دون قرائتها، تقدمت للطلب في إحدى الوظائف وتم قبولي على الفور وانا على يقين أنني حصلت عليها بفضل المداومة على قراءة القرآن.

وصلنا لختام هذا المقال، وتحدثنا حول موضوع تجربتي مع قراءة القران يوميا، كما أن لفضل قراءة القرآن دور كبير في جعل الأشخاص يلتزمون بقراءته والمواظبة عليه.

قد يعجبك