تجربتي مع اكتئاب الحمل، تتعرض الكثير من النساء أثناء الحمل الى الكثير من التغيرات الهرمونية، وهذه التغيرات بدورها تنعكس بشكل سلبي على النساء الحوامل وتتولد لديها الكثير من مشاعر الحزن و يصل بها الحال الى الاكتئاب، ونعرض في هذا المقال تجربتي مع اكتئاب الحمل.

أسباب  اكتئاب الحمل

تتعدد الأسباب و  التي بدورها تساهم في زيادة الاكتئاب عند النساء، والأمر الذي بدوره ينعكس على الجزء المحيط بها من زوج و أبناء و الأصدقاء، تصبح تصرفاته أكثر انفعالية وسريعة الغضب و العصبية ومن أسباب الاكتئاب أثناء الحمل ما يلي:

تجربتي مع اكتئاب الحمل

تجربتي مع اكتئاب الحمل

  • الهرمونات، وتعد العامل الرئيسي في تشكل الاكتئاب عند النساء، اذ تؤثر بشكل سلبي على كيمياء الدماغ التي لها دور أساسي في التحكم بكافة المشاعر و الأحاسيس، و التقلبات الهرمونية التي تعلب دورا هاما في احداث المزيد من الانفعالات السلبية وهذا بدوره يشكل الاكتئاب ما قبل الولادة.
  • متلازمة ما قبل الدورة الشهرية، تعاني الكثير من النساء من متلازمة ما قبل الدورة الشهرية و هن أكثر عرضة للاصابة بالاكتئاب أثناء الحمل.
  • الوراثة، تشكل الوراثة عاملا مهما في تشكل الاكتئاب اذ تلعب الوراثة في انتقال الهرمونات و الاضطرابات النفسية عن طريق الجينات.
  • الحمل الغير مخطط له
  • التعرض للاجهاض في حمل سابق.
  • يداد خطر التعرض للاكتئاب كلما كانت المرأة أصغر سنا.

شاهد أيضا: تجربتي في فتح محل خضار

تجربتي مع اكتئاب الحمل

  • وبالعادة و أثناء الحمل الطبيعي تعاني معظم السيدات الكثير من الأعراض التي تظهر عليهم خلال فترة الحمل، وهذا بدوره يصعب التشخيص لتشابه الأعراض، وفي هذا السياق نذكر بعض من أعراض الاكتئاب التي تعرضت اليهن فئة كبيرة من النساء وعشن هذه الفترة الصعبة ونذكر أعراض تجرتبي مع اكتئاب الحمل:
  • تجربتي مع اكتئاب الحمل

    تجربتي مع اكتئاب الحمل

  • مشاكل النوم و الاضطرابات من أبرزها الإفراط في النوم.
  • فقدان الرغبة في ممارسة والقيام بالأنشطة التي كانت تمارسها قبل الحمل.
  • عدم الاهتمام بالمظهر الخارجي، وتهميش الذات وتقليل من مكانتها وقيمتها، ويتضح ذلك من خلال عم اتباع نصائح و التوصيات للعناية بالحمل.
  • فقدان الشعور بالاحساس بالحمل ولذة الاحتضان الجنين، وعدم وجود أي روابط عاطفية تربط الحامل بطفلها عند الولادة.
  • الشعور بالعزلة الاجتماعية و الوحدة واليأس.
  • اضطرابات الشهية مثل زيادة أو فقدان الشهية.
  • الإصابة بنوبات الفزع و الهلع الشديدة.
  • الشعور بالحزن المستمر.
  • البكاء المتواصل ولساعات طويلة.
  • توتر في العلاقات الشخصية والاجتماعية سواء مع  العالئة أو مع المحيط الخارجي من العلاقات الاجتماعية.
  • التفكير بالموت والانتحار.
  • الأعراض الجسدية مثل الصداع المتواصل و ألم المعدة.

شاهد أيضا: تجربتي قشر الرمان مع العسل على الريق

نصائح للوقاية من اكتئاب الحمل

العديد من النصائح التي قدمها الاطباء للنساء الأكثر عرضة للاكتئاب و أعراضه ونذكر أهم نصائح للوقاية من اكتئاب الحمل:

  • ممارسة الأنشطة الرياضية، مثل ممارسة رياضة ىالمشي او السباحة الأمر الذي يقلل من احتمالية الاكتئاب.
  • تناول الوجبات الرئيسية في الأوقات المحددة وعد تخطي أي من الوجبات خلال هذا اليوم.
  • الحرص على شرب المياه بكميات كافية خلال اليوم.
  • تجنب ما يزيد التوتر و الابتعاد قدر الإمكان عن المحيط الذي يمتلئ بتوتر العلاقا الاجتماعية.
  • أخذ كسط كاف من الراحة.
  • القيلولة في النهار و الاسترخاء.
  • عند مواجهة أي صعوبات مثل القيام بالأعمال المنزلية، يتعين طلب المساعدة من الآخرين مثل الأصدقاء و العائلة.
  • التعبير عن كل ما يجول في الخواطر ومشاركتها مع الأصدقاء و الأشخاص المقربين الذين نثق بهم.

شاهد أيضا:تجربتي لزيادة وزن طفلي

متى يبدأ اكتئاب الحمل ومتى ينتهي؟

تحدث التغيرات الكبيرة في مستويالت الهرمونات والتي تؤثر في الحالة المزاجية عند النساء أثناء فترة الحمل وخاصة في الأشهر الثلاثة نظرتيى أي مابين 6 الى 10 أسابيع، ثم تعاود مرة أخرى في الثلث الأخير من أشهر الحمل، وقد ينتهي اكتئاب الحمل بزوال الحمل و الانتهاء من أشهر الحمل ووضع المرأة لجنينها، وربما يمتد الى فترة الرضاعة.

شاهد أيضا: تجربتي لخفض السكر

علاج اكتئاب الحمل

الكثير من العلاجات المتوفرة لدى المرأة الحامل وحسب كل مستوى من الاكتئاب يعطى العلاج، وينبغي عدم أخذ العلاجات الدوائية ومضادات الاكتئاب الا بعد استشارة الطبيب المختص، وينقسم علاج اكتئاب الى العلاج الدوائي و الغير دوائي:

  • أما العلاجات الدوائية وتشمل: العلاج النفسي و العلاج بالتخاطب ويساعد ذلك على تحديد المشكلة و ايجاد الطرق في حلها و مساعدة المرأة الحامل في تكيفها مع الحمل.
  • مجموعات الدعم
  • العلاج بالضوء وهذا يساهم في زيادة مستويات هرمون السيتروتونين المنظم للحالة المزاجية في الدماغ.
  • استخدام علاج الوخز بالإبر، و أثبت فاعليته في التقليل من حدة الاكتئاب، حيث يطلق مادة الإندورفين والتي تبعث على الشعور بالسعادة في الدماغ، وتساهم في تقليل أعراض الحمل مثل الغثيان.
  • تجنب الكافيين و السكر وكذلك الأطعمة المصنعة، وتناول الأطعمة الغنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية مثل الجوز والسمك.
  • قضار الأوقات  مع العائلة و الأصدقاء و الخروج من دائرة البيت و الابتعاد عن العلاقات التي تساهم في زيادة حدة الاكتئاب.
  • مضادات الاكتئاب وهي العلاجات الدوائية وهي ليست متاحة للجميع انما للأعراض الأكثر حدة ومن أهمها، مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)، مثل فلوكستين.
  • مثبطات امتصاص السيروتونين والنوربينفرين (SNRIs)، مثل  وفينلافاكسين.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، مثل نورتريبتيلين.
  • البوبروبيون Bupropion،ويستخدم هذا العلاج عند عدم الاستجابة لباقي العلاجات و و أدوية مضادات الاكتئاب

تجربتي مع اكتئاب الحمل، وفي نهاية هذا المقال من تجربتي مع اكتئاب الحمل قدمنا الأساب المؤدية الى اكتئاب الحمل وكذلك أهم العلاجات الدوائية المتوفرة و العلاجات الغير دوائية وكذلك قدمنا العديد من النصائح للوقاية من اكتئاب الحمل.

تجارب ناجحة قد تهمك

قد يعجبك