اهم مخاطر الألعاب الإلكترونية على الأطفال

amira 5 ديسمبر 2021 , 21:48

التعامل مع الطفل يحتاج لدراسه و وعي كافي لتربيته وتنشئته بطريقه سليمه وصحيحه تساعد على تنميته ولمعرفة اهم مخاطر الألعاب الإلكترونية على الأطفال الألعاب الإلكترونية هو نوع حديث من التكنولوجيا لم يكن متواجد منذ فترة طويلة، هو بطريقة ما يفيد الأطفال وينشط العقل لديهم ويوفر لهم مقدار كبير من المتعة، ولكن عندما يزيد الاستخدام تصبح هنا المشكلة ويصاب الطفل أو البالغ من كثرة الاستخدام بمشاكل خطيرة يتضح ذلك من خلال العديد من الدراسات والإحصائيات التي تمت على مدمني الألعاب الإلكترونية.

اهم مخاطر الألعاب الإلكترونية على الأطفال

واليكم اهم مخاطر الالعاب الالكترونية التى يلعبها الاطفال وهى كما يلي:-

التأثير على سلوك الطفل

بعد دراسة تمت على مجموعة من الأطفال في العمر بين 8 حتى 17 عام، اتضح أن سلوكهم تم تغييره في خلال ثلاث سنوات فقط فأصبحوا عداونيين بشكل أكبر لكثرة العنف الذي يقومون بمشاهدته.

التأثير على صحة الطفل

يصل تأثير تلك الألعاب على الجسم وصحته كذلك، فهي تشجع على الكسل والإهمال بالنفس مما يقود للإصابة بالسمنة، وكثرة الاستخدام لتلك اللعب يصل لآلام في مفاصل اليد والظهر، وفي بعض الحالات تمنع الأطفال من الجلوس والخروج تحت أشعة الشمس وبذلك يقل مستوى فيتامين دال فيصاب الطفل بحالة من الكساح في العظام.

التأثير على نفسية الطفل

بعد دراسة تمت على مجموعة من الطلبة السنغاليين، تم التأكد من تأثير إدمان الألعاب الإلكترونية على الأطفال، فهي تصيبه بحالة من الأرق والقلق والتوتر والاكتئاب والوحدة، وكذلك تدني في المستوى الدراسي الخاص بهم، ذلك بالإضافة إلى اصابتهم بأمراض التوحد والانطواء، ويصبح الطفل محبا للعزلة غير إجتماعي، ولا يستطيع التفاعل مع الاخرين او مع اقرنائة من.نفس سنه

التأثير على نوم الطفل

تسبب إصابة الجسم بحالة من التوتر مما يعني زيادة في ضربات القلب وضغط الدم، للحالة التي يكون بها الأطفال من تركيز شديد بالعين والعقل، وهنا تحدث مشاكل النوم حيث يكون الجسم لفترات طويلة في حالة من التأهب واليقظة.

التأثير على الوقت

تعمل على خسارة الوقت بلا سبب هادف ومفيد، بدلًا من ممارسة الرياضة وتنشيط الجسم والحركة وتناول الطعام والنوم في الوقت الصحيح.

فى النهاية يجب على جميع الآباء والأمهات مراقبة أطفالهم حتى لا يصبحوا تحت تهديد إدمان الألعاب الإليكترونية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *