مشكلة تأخر الإنجاب والعقم التى يعانى منها الأزواج لان،اهم المشاكل التى يعانى منها الأزواج تتسبب مشكلة تأخر الحمل والإنجاب إلى مشاكل نفسية وإجتماعية، وأسرية قد تؤدى إلى الإنفصال أحيانا لان، ذلك لشعور أحد طرفى العلاقة أنه حُرم من نعمة الأطفال والإستمتاع بوجود الأطفال معه، لمعرفة أبرز الأسباب التى تؤدى إلى تأخر الحمل والإنجاب، تابع معنا فى هذا المقال.

مشكلة تأخر الإنجاب والعقم التى يعانى منها الأزواج

الإسباب الأكثر إحتمالاً لتأخر الأنجاب، فمن العوامل الرئيسية لتأخر الإنجاب لدى السيدات، هى عدم إنتظام عملية التبويض كذلك مشاكل الجهاز التناسلى، وقلة عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال عن المعدل الطبيعى اللازم لعملية الإخصاب، وقد تكون المشكلة غير ذلك تماما، وإذا تحدثنا عن العقم فإن هذا المرض له العديد من الأعراض منها عدم الإنتظام الطبيعى للدورة الشهرية، كذلك بعض التقلصات الشديدة المصاحبة لها، لذلك تعد أغلب أسباب العقم خفية وصامتة.

تعرف معنا على أبرز الأسباب التى أثبتها العلم

  1. هو المشاكل التى تظهر فى عملية التبويض لان، الإباضة لدى السيدات تعد من أبرز المشكلات حيث أنها هى المسئول نظرتي عن إنتاج البويضات بشكل منتظم، وجاهز لعملية التلقيح، ففى حالة حدوث أى خلل فى هذة العملية فأنة يتسبب بشكل مباشر فى تأخر الإنجاب.
  2. التقدم فى المرحلة العمرية، فبالنسبة للسيدات اللاتى تجاوزن ال35 عاما، وكذلك الرجال ممن تجاوزا ال 40 عاما قد يعانون شيئا ما فى عملية الحمل والإنجاب عن الأزواج أصحاب الأعمار الصغيرة، فليس معنى إنتظام الدورة الشهريه أن عملية الإخصاب تظل جيدة فهذا علميا غير صحيح فالتقدم فى العمر ينعكس بشكل كبير على جودة البويضة وكذلك الكمية.
  3. مشاكل قناتى فالوب لدى السيدات لان، بعض السيدات تعانى من إنسداد هاتين القناتين وكذلك بعض الإلتهابات المصاحبة لبطانة الرحم.
  4. ما يطلق عليه البطانة المهاجرة للرحم وهو عبارة عن بعض الأنسجة التى تنمو داخل بطانة الرحم ولكنها تنمو خارج الرحم، فهذا يسبب صعوبة بالغة فالحمل والإنجاب.

من خلال هذا الموضوع تحدثنا معكم عن بعض الأسباب والاحتمالات، التى تؤدى عملية تأخر الحمل والانجاب عند الزوجين، كما وضحنا الأسباب الاكثر احتمالا التى تتسبب فى تأخر الانجاب، تابعونا وسوف تجدون كل ما هو جديد حول موضوع الحمل والولادة عبر موقعنا الموقر