اسماء روايات السهروردي مكتوبة تعد روايات السهروردي من أكثر  الروايات التي استطاعت أن تحقق نجاح كبير في مجال الأدب فتتسم هذه الروايات بأسلوب سلس مرتب في الكتابة، فتم تلقيب السهروردي بهذا الاسم نيابة عن المنشأ المتواجد في وهي سهرورد.

اسماء روايات السهروردي مكتوبة

يوجد الكثير من الروايات التي قام السهروردي بكتابتها والتي حققت نجاح كبير وإليكم في السطور الآتية هذه الروايات:

  • أولًا: منطق التلويحات.
  • ثانيًا: الألواح العمادية، كلمة التصوف، اللمحات.
  • ثالثًا: كتاب المقاومات.
  • رابعًا: هياكل النور. خامسًا: المشارع والمطارحات.
  • سادسًا: حكمة الإشراق.
  • سابعًا: the shape of light.
  • ثامنًا: the book of radiance.
  • تاسعًا: في حالة الطفولية.
  • عاشرًا: الرسائل الصوفية.

معلومات عن الكاتب شهاب الدين يحيي الوردي

  • ولد الكاتب شهاب الدين يحيى السهروردي في نصف القرن السادس الهجري ولم يتم تحديد أي موعد لميلاده بصورة تامة.
  • فقيل أنه ولد في 545 هجريا أو عام 550 هجري فيكون العام من هاتين السنتين وكذلك عام 1150 ميلادي و1155 .
  • وعاش الفترة نظرتيى من حياته في بلدة الأم وهي سهرورد وفي هذه الأوقات بدأ أن يتعلم الكثير من الأمور منها الدينية والفلسفية والصوفية والثقافية.
  • لم يقم أحد بتحديد المراحل التي مر بها طوال حياته ولكنهم قاموا ذكر أنه كان من الأشخاص الذين يعشقون السفر .
  • والتنقل من مكان لأخر كما أنه يمارس الكثير من الرياضات الروحية وتنقل بين البلاد .
  • من أجل البحث عن العلماء من أجل يستفيد ويحصل على الكثير من الخبرات والعلوم المختلفة.
  • فاستطاع أن يسافر إلى عدد كبير من البلاد فسافر إلى الشرق فسافر في صغره إلى مراغة وأصفهان.
  • وبعد ذلك سافر إلى الغرب في بلاد أسيا الصغرى وبلاد الشام فتنقل بين الكثير من الدول.
  • فاستطاع أن يتعلم بين عدد كبير من الأستاذة الأوائل من ابرزهم فخر الدين الرازي في منطقة مراغه مجد الدين وحصل على الكثير من العلوم على يد الفيلسوف ابن سينا.
  • فقام بالذهاب إلى الشيخ فخر الدين المارديني وحدث بينهم صداقة كبيرة وأثر الشيخ في مذهب السهروردي المشائي ثم بعد ذلك سافر إلى ديار بكر وحب هذه البلد كثيراً.